ضمن مبادرات عام القراءة

معرض كلية الدراسات الإسلامية للكتاب يبدأ فعالياته بالتعاون مع "فيستيفال" سيتي دبي

 

 

 

26.05.2016

بدأت فعاليات "معرض الكتاب" الذي تنظمه كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي  بالتعاون مع إدارة مركز "فيستيفال سيتي دبي، ويأتي المعرض ضمن سلسة المبادرات التي أطلقتها الكلية عملاً بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بتخصيص العام 2016 عاماً للقراءة، وتماشياً مع إطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مشروع "تحدي القراءة العربي".

وأوضح الدكتور محمد عبد الرحمن أن مبادرة "معرض الكتاب" هي المبادرة السادسة خلال العام الجامعي 2015-2016 ضمن المبادرات التي أطلقتها الكلية بتوجيه من معالي جمعة الماجد رئيس مجلس أمناء الكلية، حيث خصصت الكلية أكثر من 500 كتاب باللغة العربية، بالإضافة إلى إصدارات الكلية، وتم اختيار الكتب لتتناسب مع احتياجات أفراد الأسرة، والتي تشمل العلوم الإنسانية والأدب والنقد والتاريخ والحاسوب والدوريات المتخصصة، علاوة على إصدارات الكلية و رسائل الدكتوراه والماجستير وغيرها، لافتا إلى أن المعرض سيستمر على مدار 3 أيام متواصلة من العاشرة صباحا وحتى الثانية عشرة ظهرا، مشيرا إلى أنه تم اختيار أيام نهاية الأسبوع تحديدا لأنها تشهد إقبالا كبير من قبل العائلات والجمهور بشكل عام على المراكز التجارية.

وأشار الدكتور عبد الرحمن إلى حرص القيادة الرشيدة بتعزيز الوعي القرائي والثقافي لكافة الأعمار والجنسيات المقيمة بالدولة من خلال المبادرات التي تطلقها وتنظيم العديد من الفعاليات الثقافية ومعارض الكتب التي تقام في مختلف امارات الدولة وتعتبر من أكبر معارض الكتب، مؤكدا أن الكلية لا تتواني عن التفاعل والمشاركة في كافة المبادرات والمناسبات الوطنية وذلك ضمن تعزيز دورها المجتمعي على كافة الأصعدة الثقافية و الاجتماعية، إلى جانب دورها الرئيسي على المستوى العلمي والتربوي.

ونوه كذلك بأن الكلية تعتزم طرح المزيد من المبادرات والفعاليات خلال العام الأكاديمي القادم 2016-2017، بما يعزز ثقافة القراءة وترسيخ مبدأ الاطلاع، والارتقاء بالعمل الثقافي والمعرفي على كل المستويات لاستحداث بيئة مناسبة لكل فئات المجتمع الإماراتي، تجعل القراءة ثقافة مجتمعية، وأداة ثقافية تميز مجتمع الإمارات.

يشار إلى أن الكلية كانت قد أطلقت 5 مبادرات مع بداية العام 2016 بعد إطلاق المبادرة كان بدايتها إطلاق مبادرة (مكتبة الحافلة) من خلال تخصيص مكتبة متنقلة في حافلات الكلية، كما قدمت الكلية دعم للمكتبات المدرسية بكتب ثقافية متنوعة من خلال توزيع (5000 ) كتاب على مدارس مختلفة في امارات الدولة، كما أطلقت الكلية مسابقة كتابة قصة قصيرة، ونظمت جلسات  وحلقات نقاشية خارج  القاعة الدراسية حول مجموعه من أمهات الكتب، فضلا عن تنظيم ورش عمل ومحاضرات حملت عنوان " وخير جليس في الزمان كتاب" على مدار أسبوع كامل.

 

 

العودة إلى قائمة الأخبار