كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي

تنظم فعالية اليوم الصحي تحت شعار" الصحة لا تقدر بثمن"

 

 

 

 

23.04.2016

نظمت طالبات كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي، وبإشراف من عمادة شؤون الطلبة و إدارة شؤون الطالبات، وبالتعاون مع المستشفى الدولي الحديث بدبي، اليوم السنوي للصحة العامة في الكلية تحت شعار: "الصحة لا تقدر بثمن " ، شارك فيه طلبة الكلية وجميع أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالكلية، وحضره الدكتور محمد عبد الرحمن مدير الكلية وعميد شؤون الطلبة الدكتور عبد الرحمن حفظ الدين وعميد الدراسات الإسلامية والعربية الدكتور أحمد عبد الحي.

وتضمن اليوم تقديم عمل مسرحي توعوي حمل عنوان" شفاء"، وورش عمل من إعداد طالبات الكلية قدمت رسائل توعوية عن الصحة الجسدية، إضافة إلى تخصيص أقسام للفحوصات والاستشارات الطبية، و مجموعة من المحاضرات التثقيفية على مدار اليوم.

وقال الدكتور محمد عبد الرحمن :" تأتي هذه الفعالية تكاملا مع مجموعة الأنشطة والحملات التي تقوم بها الكلية  في كل عام من أجل تعزيز الوعي العام بالأمراض العصرية لدى فئات المجتمع المختلفة وخاصة طالبات الكلية، بهدف الحفاظ على الصحة العامة وتشجيع الطلبة على إجراء الاختبارات الدورية الضرورية، وهذا ما يتطلب تعاون وتضافر كافة الجهود لمواجهة تحدياتها والعمل على الوقاية منها"،  لافتا إلى أن تنظيم مثل هذه الفعاليات يأتي من منطلق الشراكة المجتمعية والمساهمة الفاعلة في تحقيق أهداف الدعم الصحي والتوعية الصحية بين الكلية وجميع الفرق الطبية والمؤسسات المشاركة في تنفيذ حملات وبرامج تثقيفية تنعكس إيجاباً على الصحة العامة في المجتمع.

و نظمت الطالبات عرضا مسرحيا حمل عنوان "شفاء" تحت إشراف الدكتورة لطيفة الحمادي والدكتورة فاطمة المخيني، ناقشن فيه بعض الممارسات الصحية الخاطئة التي يتم ارتكابها من خلال اللجوء إلى الدجل والشعوذة، وقدمن فيه رسالة تدعو إلى التوجه للأطباء والمختصين في حال التعرض لأية أزمة صحية قبل فوات الأوان.

كما أقامت طالبات المجلس الطلابي في الكلية معرضا مجسما يقدم شرحا عن العادات الغذائية السلبية المتبعة في مجتمعاتنا وكيفية الوقاية منها واتباع برامج غذائية سليمة، وقدم المستشفى الدولي الحديث سلسة من المحاضرات التوعوية التي استهدفت كافة الأمراض النسائية، حيث تم التركيز على مرض السكري من خلال تقديم شرحا كاملا عن أساليب الوقاية منه وكيفية اكتشافه والطرق الكفيلة بعلاجه.

من جانبها مسؤولة خدمة  العملاء في المستشفى الدولي الحديث أكدت مشاركة المستشفى تأتي في إطار حرصها على تعزيز المسؤولية المجتمعية، من خلال نقل تجاربها إلى المؤسسات التعليمية التي تلعب دورا كبيرا في مجال التوعية الصحية، خاصة فيما يتعلق بالأمراض النسائية، مشيرة إلى أن المستشفى قد وضعت برنامجا متكاملا يهدف إلى تقديم الفائدة القصوى للطالبات بالشكل الذي ينعكس أيجابا عليهن وعلى المجتمع كاملا.

أسماء طالبات العرض المسرحي:

  • نورهان البوشي.

  • شيخة المعمري.

  • عائشة القليبي.

  • جهينة البلوشي.

  • أماني الديامي.

  • خالصة السيابي.

  • عبير الدرعي.

  • هاجر الغطيلي.

  • ذكريات السعدي.

  • غدير الهاشمي.

 

 

العودة إلى قائمة الأخبار