كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي

تقبل الطلبة الذكور في ماجستير الشريعة الإسلامية

 

 

 

 

04.12.2016

اعتمد مجلس أمناء كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي برئاسة معالي جمعة الماجد في جلسته الأخيرة فتح باب القبول للطلبة الذكور للالتحاق ببرنامج الماجستير في الشريعة الإسلامية بتخصصي الفقه وأصول الفقه للخريجين من الكلية والكليات الموازية من مواطني دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي وستبدأ الكلية بتسجيل الطلبة الراغبين بتاريخ 4 ديسمبر الجاري، للعام الجامعي 2017/2018م، حيث يشترط بالطالب المتقدم أن يكون حاصلا على معدل" جيد " في البكالوريوس سواء من خريجي الكلية أو من الكليات الموازية شرط أن تكون معترف بها، وأن يجتاز المقابلة العلمية التي تنظمها الكلية مع بداية كل عام جامعي.

وأكد الدكتور محمد عبد الرحمن مدير الكلية أن هذه الخطوة تأتي في إطار الرؤية الاستراتيجية التي تسير عليها الكلية خلال الخمس سنوات القادمة والتي سيتم فيها الإعلان عن سلسلة من التحديثات، مضيفا أن الكلية أعلنت عن ذلك بعد الانتهاء من كافة مستلزمات العملية التعليمية من قاعات دراسية ذكية لطلبة الدراسات العليا وقاعدة بيانات بحثية متطورة واستقطاب نخبة من الأساتذة، فضلا عن فتح خطوط التواصل مع العديد من المؤسسات الأكاديمية بالدولة وخارجها خدمة لهذه الغرض.

الدراسات العليا

وفي سياق متصل فقد وصل مجموع الطالبات المنتظمات في برنامجي الماجستير والدكتوراه العام الجامعي الجاري إلى (101) طالبة منهن (81) طالبة تحضير رسالة ماجستير ودكتوراه، و(20) طالبة مستجدة في البرنامجين. في حين وصل عدد الطالبات الخريجات من برنامجي الماجستير والدكتوراه إلى (195) خريجة منهن (164) في الماجستير و(31) في الدكتوراه.

ومن المتوقع أن يتم مناقشة (19) رسالة ماجستير ودكتوراه هذا العام حيث تم مناقشة رسالة ماجستير في الشريعة بعنوان "دور الزكاة في توفير مساكن للفقراء" للطالبة انتصار الحراصي حصلت فيها على معدل جيد جدا، كما تم مناقشة رسالة دكتوراه في اللغة العربية بعنوان " بلاغة الحجاج في قصص القرآن" للطالبة كليثم الخاطري حصلت فيها على تقدير جيد جدا.

العودة إلى قائمة الأخبار