للعام الثاني على التوالي...

"شركة آفاق الإسلامية للتمويل" تنظم يوما مفتوحا للتوظيف

لطالبات برنامج إنجاز لتأهيل المواطنات لسوق العمل

-الدكتور محمد عبد الرحمن: معرض لتوظيف المواطنات الشهر القادم

 

 

 

03.10.2017

نظمت شركة آفاق الإسلامية للتمويل يوما مفتوحا لتوظيف طالبات وخريجات برنامج إنجاز لتأهيل المواطنات لسوق العمل بالتعاون مع كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي، وتأتي هذه المبادرة التي شاركت بها أكثر من 50 طالبة وخريجة من فرعي البرنامج بدبي والفجيرة تنفيذاً للخطة الاستراتيجية التي تتبناها الكلية لضمان تأمين فرص عمل لائقة للمتخرجات من البرنامج قبل وبعد تخرجهن.

وتضمنت فعاليات اليوم إجراء مقابلات التوظيف، وتبادل السير الذاتية بين الطالبات  وممثلي الشركة، كما قدمت السيدة ماجدة الجروان مديرة التوطين في الشركة محاضرة  لتعريف الطالبات بالشركة وآلية عملها وأهم المشاريع المنجزة، فضلا عن توعية الطالبات وتعريفهن بالطرق الفعالة في البحث عن الوظيفة المناسبة لهن و كيفية التقدم لها وقالت: "هذه هي السنة الثانية على التوالي التي نستقطب فيها خريجات من برنامج إنجاز ويأتي ذلك نتيجة المستوى التدريبي المتقدم الذي لمسناه لدى الخريجات حيث وظفت الشركة العام الفائت 10 خريجات وكان لهن أثرا متميزا في خدمة العملاء الأمر الذي دفعنا لتكرار التجربة والعمل على استقطاب طاقم وظيفي جديد لسد احتياجات الشركة من الكفاءات المواطنة" وأكدت الجروان أن الشركة تطمح إلى تعزيز تجربتها بشكل أكبر مع كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي من خلال العمل على توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية لتوظيف الكفاءات سواء من برنامج إنجاز أو من حملة البكالوريوس فضلا عن المشاركة في فعاليات التوظيف التذي تنظمها الكلية.

ترحيب

من جانبه الدكتور محمد عبد الرحمن مدير كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي رحب بمبادرة شركة آفاق مثنيا على دعمهم الدائم لخريجات البرنامج من خلال اتاحة الفرصة للخريجات مؤكدا حرص الكلية بتوجيه من معالي جمعة الماجد رئيس مجلس أمناء الكلية، على توفير الفرص الكريمة لمتخرجات البرنامج في إطار الهدف الرئيس الذي أعد البرنامج لأجله نحو توفير فرص التدريب والتوظيف اللائق للمواطنات الباحثات عن عمل، بالإضافة إلى توعيتهن وتحفيزهن لشغل الوظائف المتوافرة في القطاع الخاص الذي لا يقل شأنا عن القطاع الحكومي.

معرض للتوظيف

وأوضح الدكتور عبد الرحمن أن الكلية تحرص كل عام على تنظيم مثل هذه الأيام المفتوحة سواء من خلال استضافة الشركات والقطاعات الحكومية والخاصة في الكلية أو من خلال المشاركة الخارجية، ولفت إلى أن الكلية تعتزم العمل على تنظيم معرضا مفتوحا للتوظيف في القاعة العامة بالكلية خلال الشهر القادم سيتم استضافة أكثر من 15 شركة من دبي والفجيرة بهدف توظيف أكبر عدد من خريجات البرنامج الراغبات في العمل.

 داعيا جميع خريجات البرنامج الاستفادة من الفرص الوظيفية المتوفرة وعدم حصر خياراتهن في الأماكن القريبة من إقامتهن وذلك لعدم إمكانية توفير فرص تتلاءم مع رغبات جميع الخريجات في بعض الأوقات الأمر الذي يدفع إدارة الاتصال المؤسسي لتوفير فرص في إمارات أخرى، مؤكدا أن على الخريجة التضحية قليلا في بداية مشوارها الوظيفي وبعد اكتساب الخبرات ستكون أكثر قوة وتأهيل لتجد فرص عمل كما تطمح. 

وأشار الدكتور أن إدارة البرنامج استطاعت أن تؤمن فرص عمل لأكثر من 80% بالمئة من المتخرجات الراغبات في العمل على مستوى الدولة سواء في مؤسسات الدولة أم الشركات الخاصة ولا يزال البحث عن فرص العمل مستمرا من خلال قسم متخصص بالشكل الذي يتوافق مع رغباتهن، موضحا أن الخريجات اللاتي لم يعملن بعد التخرج يكون السبب مرتبط بهن فيما يتعلق برغبة جزء كبير منهن بمتابعة تحصيلهن العلمي سواء في كليات التقنية العليا أو في الكلية نفسها أو امتناع البعض الآخر عن العمل لظروف شخصية، حيث بلغ عدد المتخرجات اللاتي حصلن على فرص عمل (218) متخرجة.

وتوجه الدكتور عبد الرحمن بالشكر لإدارة شركة آفاق على هذا التعاون الذي يعكس قيم المسؤولية المجتمعية التي تتبناها الشركة، فضلا عن الدور الرائد الذي تقدمه في مجال توطين قطاعات العمل لديها.

 

 

العودة إلى قائمة الأخبار